الأخبار العالمية

ميخائيل ميزينتسيف: أوكرانيا في صدد التخطيط لقصف الحدود الروسية

ميخائيل ميزينتسيف: أوكرانيا في صدد التخطيط لقصف الحدود الروسية

متابعة/شيماء فاروق

صرحت روسيا يوم السبت أن أوكرانيا تعتزم مهاجمة مناطق روسية وتفجير حاويات محملة بالأسلحة الكيماوية

في سومي، متهمة الجنود الروس باستخدام أسلحة كيماوية.

وأوضح ميخائيل ميزينتسيف، رئيس مركز إدارة الدفاع التابع لوزارة الدفاع الروسية، «إلى المعلومات الاستخباراتية التي تم جمعها من الأسرى العسكريين الأوكرانيين

يجري إعداد استفزاز جديد باستخدام مواد خطرة في مدينة سومي من قبل مسلحي الكتائب الوطنية».

ويخطط النازيون الجدد لقصف مناطق حدودية روسية من منطقة سومي المدنية، من أجل استفزاز القوات الروسية للرد

ثم تفجير حاويات تحتوي على مواد كيميائية خطرة مشددًا على أن وكالات الأنباء الأجنبية أرسلت صحفيين إلى سومي لجمع الصور. والتسجيلات.

وأشار إلى أن الجنود الأوكرانيين لا يقومون بإجلاء السكان من المنطقة من أجل خلق «صدى واسع» للحادث الاستفزازي الذي تعتزم كييف تنفيذه.

حذرت روسيا الدول الغربية والجماعات الإنسانية الدولية من أن كييف تخطط لنشر مواد كاذبة حول «الفظائع الروسية» عبر وسائل الإعلام الأوكرانية والغربية، وكذلك منصات التواصل الاجتماعي، في المستقبل القريب.

على الرغم من فشل الجهود الأولى، قالت مصادر إعلامية إن روسيا تستعد لهجوم ثان على كييف، عاصمة أوكرانيا، وأن موسكو تكثف عملياتها البرية «لإعلان النصر» في حرب أوكرانيا في الأشهر المقبلة.

وفقًا لمصادر لم تسمها، لا يزال المسؤولون الروس يفكرون في احتمال وقوع هجوم على كييف، مما قد يؤدي إلى تصعيد أوسع وأكمل، وفقًا لمنصة «ميدوزا» الروسية المستقلة الموجودة في لاتفيا.

وأضافت أن هناك اعتقادا بين قادة الحزب الحاكم الروسي، حزب روسيا الموحدة، بإمكانية تحقيق نصر شامل في أوكرانيا قبل نهاية العام، وفقا لتقرير يستند إلى مصدرين مقربين من الكرملين وآخر. في إدارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

«في نهاية المطاف، سنطحنهم – الأوكرانيون». بحلول الخريف، يجب أن ينتهي كل شيء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم