الأخبار الخليجية

مفاوضات إنجليزية مع دول “التعاون الخليجي” لتدارك آثار “بريكسيت”

متابعة-ياسر صحصاح

وقعت المملكة المتحدة على اتفاق تجاري مع المملكة العربية السعودية ومجموعة من دول الخليج

في إطار سعيها إلى إقامة علاقات اقتصادية أعمق بعد خروجها

من الاتحاد الأوروبي “بريكسيت”.وتهدف بريطانيا أيضًا إلى إبرام اتفاقيات تجارة حرة مع أستراليا ونيوزيلندا؛

في إطار سعيها للانضمام إلى التكتل التجاري

لـ”اتفاق الشراكة الشاملة والتقدمية عبر المحيط الهادئ”، لكن المفاوضات مع الولايات المتحدة الأمريكية بشأن اتفاقية تجارية –

وهي إحدى أولويات رئيس الوزراء

“بوريس جونسون”- وصلت إلى طريق مسدود؛ حيث تركز إدارة الرئيس الأمريكي “جو بايدن”

على الأولويات المحلية.كما تتعرض حكومة رئيس الوزراء البريطاني

“بوريس جونسون” لضغوط لإثبات دورها على الساحة السياسية بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي،

حيث إن “بريكسيت” خلقت حواجز تجارية للمملكة المتحدة مع

الدول الأوروبية، مما تسبب في تراجع بعض الصادرات.جدير بالذكر أن قيمة التجارة البريطانية

مع دول مجلس التعاون الخليجي بلغت حوالي 45 مليار جنيه

إسترليني (61 مليار دولار أمريكي) في عام 2019، أي 7% من إجمالي حجم التجارة البريطانية

مع الاتحاد الأوروبي في العام نفسه.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم