اخبار مصرية محلية

مفاجأة صادمة: في قضية “الرجل العاري” والنيابة تصدر قراراً

متابعة.. إنتصار محمد حسين

قررت النيابة العامة المصرية التحفظ على فيديو الرجل العاري في الشرقية، وواجهت المتهم وعمه بما تضمنه الفيديو من مشاهد مخلة فأقرا بصحتها.

وذكر المتهم في أقواله أنه كان هناك تحد مع عمه بالحصول على 25 ألف جنيه مقابل “الوقوف بجانب أعمدة الإنارة والسير من أمام منزل العمدة”، حيث كان الشرط الوحيد هو تجرد الرجل الذي يبلغ من العمر 52 عاما، من ملابسه وأن يطوف في شوارع قرية النعامة.

وأوضحت التحقيقات إلى أن الرجل وقف بجانب كل عامود إنارة قرابة 30 ثانية، قبل أن ينهي الرهان بالمرور من أمام منزل عمدة القرية في مشهد مؤسف تم رصده بالفيديو من قبل عمه الذي دخل معه في تلك المراهنة المجنونة.

ونسبت النيابة العامة إلى الرجل العاري تهمة الفعل الفاضح العلني في الطريق العام، بينما اتهمت شريكه عمه بتحريضه على ممارسة الفسق والفجور.

وأثناء التحقيقات، قال المتهم الرئيسي إن الواقعة كانت مجرد مزاح عادي خلال جلسة سهر جمعته مع عمه أمام منزله في القرية، مشيرا إلى أن عمه قال له: “عليا الطلاق ما تنفذ الرهان وتمشي ملط وتوقف قدام كل عمود كهربا نصف دقيقة وتعدى من قدام بيت العمدة هتاخد 25 ألف جنيه”، مؤكدًا أنه أصر على تنفيذ الرهان مع عمه حتى يأخذ منه المبلغ زاعمًا تأديبه ليتوقف عن المراهنات.

أما المتهم الثاني، فقال أمام النيابة: “الواقعة كلها عبارة عن هزار، كنا قاعدين قدام بيت سعيد والساعة 10 بالليل هزرنا مع بعض كتير وفي نهاية الجلسة عقدنا مراهنة على مبلغ 25 ألف جنيه نظير من يمشي ملط في الشارع ويقف قدام أعمدة الإنارة ويمشي من قدام بيت العمدة، وفجأة لقيت سعيد خلع هدومه ومشي ملط فعلا”.

المصدر: الوطن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم