الأخبار المصرية

مصر تعدم أدوية يستخدمها المواطنون بشكل كبير

هناء الصغير

كشف مصدر بهيئة الدواء المصرية، أن أي قرارات بشأن ضبط وتحريز وإعداد أي أصناف دوائية، تأتي بعد عدة تحاليل طبية لمطابقة الأدوية بالمواصفات الدوائية السليمة، وهذا أمر اعتيادي يتم مع كل الأدوية المطروحة في السوق، وحال التأكد من عدم مطابقة المواصفات، يجري إعدام الكميات، مؤكدًا أن حظر تلك الأصناف، لن تؤثر على المريض، مؤكدا أن هناك عدة بدائل متوافرة في الصيدليات، من أدوية يتوافر فيها نفس المادة العلاجية.

فيما أعلنت الهيئة، تحريز المستحضر الدوائي أكتومثيرين 5%، الذي يعد علاجا للجرب لدى الأطفال، مع تحذير الصيدليات، بعدم التصرف في أى كميات موجودة لديها من هذا الصنف الدوائي بالبيع للمواطنين، وإبلاغ إدارة الصيدلة بالمحافظة، حيث يتم إعدام الكميات بوجود مندوب من مفتشي الهيئة.

قررت هيئة الدواء في مصر، سحب وإعدام أدوية يستخدمها المواطنون بشكل كبير، ومن ضمنها دواء يستخدم لعلاج جرب الأطفال.

وقررت الهيئة ضبط وتحريز صنفين دوائيين من الأسواق، لعدم مطابقتهما الصلاحيات الدوائية هذا الأسبوع، كان أبرزهما عقار “بيلاسيد أقراص” الذي يعد علاجا لأعراض الغثيان والدوار والحموضة وتشنجات البطن، فضلا عن حظر تداول عقار “لولاويست”، الذي يعد مخصصا لحالات تليف الكبد، وتقليل دهون الكبد.

وفي 7 أغسطس الماضي، أعلنت وزارة الصحة والسكان، إيقاف التعامل على 57 نوع دوائي، وسحبهم من الأسواق، لعدم مطابقة الأصناف الدوائي أيضًا، للمواصفات المعتمدة من هيئة الدواء المصرية.

المصدر: الوطن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم