اخبار مصرية محليةدين ومجتمع

مصري يتزوج 33 امرأة و دار الإفتاء المصرية تصدر بيانا

متابعة. نور الدين محمد

نشرت دار الإفتاء المصرية تصريح بشأن وقعة إعلان مواطن مصري تزوج 33 مرة
بعد أن طلقن ثلاث مرات مؤكدة أن الزواج كان بقصد التحليل ويعتبر زواجا غير صحيح شرعا.

كما أكدت دار الإفتاء في فتوى رسمية لها أن “الزواج بقصد التحليل يعتبر زواجا غير صحيح شرعا

وزواج المرأة المَبْتوتة –أي: المطلقة ثلاثًا- لكي تحل للزوج الأَوَّل، -وهو ما يُعْرَف بـ(الزواج بشَرْط التحليل)- حرامٌ شرعًا باتفاق الفقهاء؛

فقد روي عن ابن مسعود عن النبي صلى الله عليه وسلم: «أنَّه لَعَن المُحَلِّل والمُحَلَّل له» (أخرجه الترمذي)، واللعن إنما يكون على ذنبٍ كبيرٍ.

وروي عن ابن عمر رضي الله عنهما، أنَّه سُئِل عن تحليل المرأة لزوجها؛ فقال
«ذاك السِّفَاح» (رواه البيهقي). والسِّفَاح؛ أي: الزنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم