مقالات وأراء

لكل من تمني لغيره الخير

 

بقلم /د. ريتا عيسى الأيوب

متابعة/د.لطيفة القاضي

لكل من تمني لغيره الخير

أَوَدُّكَ فَقَطْ… وَعِنْدَما تَقْرأ كَلِماتي هَذِه… أَنْ تَتَذَكَّر… بِأَنَّهُ…

عِنْدَما يَكونُ إِيمانُكَ قَوِيّاً… فَإِنَّكَ لَسْتَ بِحاجَةِ أَيٍّ مِنَ البَشَر…
إِيمانُكَ بِنَفْسِكَ بَعْدَ الإيمانِ بِالله… هُوَ الذي يَكْفي.
حينَها… وَحينَها فَقَط… تَرى أُمورَكَ تَتَرَتَّب… بِما فيهِ خَيْرُكَ وَصالِحُك.
هَكَذا أَنا… وَهَكَذا هِيَ حَياتي.
وَحَتَّى مَماتي… بِتُّ أَراهُ أَحْياناً سَلِساً وَجَميلاً.

نَعَم… فَالمَوْتُ حَقٌّ عَلَيْنا جَميعاً…
لا تَنْتَظِرْ شَيْئاً مِنْ أَحَد…
أَنْتَ بِنَفْسِكَ… وَبِقَناعاتِكَ… أَقْوى مِنْ جَميعِ البَشَر…

فيسبوك: ريتا عيسى الأيوب
Instagram @alayoubrita

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم