الأخبار العالمية

لندن.. التواصل مع موسكو واقناعها بأن الناتو حلف دفاعي.

ولكن هكذا و لأن
متابعة: احمد حسين  
سلط متحدث عن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الضوء على رغبة لندن في التواصل
مع موسكو وإقناعها بأن حلف الناتو دفاعي حصراً ولا يشكل خطراً على روسيا.
ووفقا لوسائط الإعلام ، أضاف المتحدث أن “روسيا أثارت القلق بشأن العدوان المحتمل لحلف الناتو
ولكننا أوضحنا ببساطة أن هذا الخوف ليس له جوهر من حيث المبدأ
لأن حلف الناتو منظمة دفاعية أساسا”.
وتابع قائلا: “ولكننا نريد أن نتواصل مع روسيا عن طريق الضمانات الدبلوماسية
ولا توجد حلول وسط كما أعلن رئيس الوزراء البريطاني وغيره من الزعماء الأوروبيين
أن لجميع الحكومات الديمقراطية في أوروبا الحق في الانضمام إلى منظمة حلف الناتو “.
وستزور وزيرة الخارجية البريطانية ، إليزابيث تروس ، روسيا في 10 شباط/فبراير
وفقا لصحيفة “تايمز”، بينما سيصل وزير الدفاع البريطاني بن والاس إلى موسكو
في 11 شباط/فبراير للقاء نظيره الروسي ، سيرجي شويغو ، وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية.
ولقد حثت روسيا الولايات المتحدة وحلف الناتو على تقديم ضمانات أمنية قابلة للتنفيذ قانوناً إلى حلف الناتو
مثل ضمان تخلي حلف الناتو عن تطلعاته إلى التوسع إلى الشرق وإزالة الأسلحة الهجومية
من حدوده. لقد أغفل الغرب الرد على هذه النداءات ، بدلاً من الاعتماد على الحوار
المستمر بين الطرفين لمنع “الغزو الروسي” المتوقع لأوكرانيا.
وقد نفت روسيا مرارا وعلى مختلف المستويات ادعاءات كييف والعواصم الغربية باحتمال “غزو روسيا” لأوكرانيا
رغم أنها لم تستبعد الاستفزازات لإضفاء المصداقية على هذه الادعاءات
 وحذرت كييف من استخدام القوة لحل النزاع المسلح في
منطقة دونباس في جنوب شرق أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم