الأخبار العربية

فلسطين.. رئيس المجلس الوطني يرحب بقرار النواب العراقي بتجريم التطبيع

 

متابعة: نيروز محمد

أشاد رئيس المجلس الوطني الفلسطيني روحي فتوح، اليوم الجمعة، بقرار مجلس النواب العراقي عدم شرعية التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وقال فتوح في تصريح صحفي إن هذا الموقف الكريم ليس بغريب على العراق الشقيق،
الذي له تاريخ طويل في دعم الشعب الفلسطيني في نضالاته السياسية والاقتصادية.

وعبر عن اعتزازه بمواقف العراق الثابتة والداعمة للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة،
داعيا كافة البرلمانات العربية والإسلامية إلى اتباع قرار مجلس النواب العراقي بتجريم التطبيع،
مع الاحتلال الذي يمارس أبشع الجرائم بحق الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته، الإسلامية والمسيحية.

وقال فتوح إن موضوع التطبيع مع الاحتلال مرتبط بقرارات مبادرة السلام العربية،
التي أطلقت في قمة بيروت العربية عام 2002 ودعت إلى انسحاب إسرائيل الكامل،
من جميع الأراضي العربية المحتلة منذ عام 1967.

كان ذلك تنفيذا لقراري مجلس الأمن (242 و338)، اللذين عززتهما قرارات مؤتمر مدريد عام 1991،
ومبدأ الأرض مقابل السلام، وإلى قبولها قيام دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة وعاصمتها القدس الشرقية،
وذلك مقابل قيام الدول العربية بإنشاء علاقات طبيعية في إطار سلام شامل مع إسرائيل.

صوت مجلس النواب العراقي بأغلبية ساحقة ، أمس الخميس ، على قرار يقضي بعدم شرعية التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

ويحظر القانون على أي عراقي داخل البلاد أو خارجها الاتصال أو التعامل بأي شكل من الأشكال،
مع أي طرف متورط في الاحتلال الإسرائيلي ، ويعاقب المخالفين بالسجن المؤبد أو الإعدام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم