الأخبار المصرية

صاحب واقعة «السجود لكلب» للنيابة: «بنتي حالتها سيئة جدا ومش قادر أواجها

وفاء عبد السلام

أدلى الممرض عادل سالم ، أحد ضحايا حادثة السجود للكلب ، بإفادته أمام نيابة الوائلي لكشف ملابسات الحادث ، مؤكدا أن الفيديو تسبب له في مشكلة كبيرة داخل أسرته ، موضحا أن ابنته كانت في حالة نفسية سيئة بسبب الفيديو.

وأضاف الضحية أن الطبيب كان دائما يهينه ، مؤكدا أنه لم يكن قادرا على مواجهة جيرانه وأقاربه بعد انتشار الفيديو.

وأشار الضحية إلى أن الفيديو تم تصويره منذ حوالي 6 أشهر ، موضحًا أنه لا يعرف سبب انتشار الكليب في الوقت الحالي ، ويطالب المجني عليه من النيابة العامة بأخذ حقه من المتهم.

وكشف الضحية تفاصيل الحادث للنيابة ، حيث أكد أن هذه الحادثة لم تحدث في مستشفى حكومي ، بل وقعت في مكان خاص ، موضحا السبب قائلا: “كنت بجاري أموري عشان الدنيا تمشي”.

وكشف الممرض أن الطبيب هو من ارتكب الجريمة ، وأن المتهم مات الكلب الخاص به فعلا ، وعندما أخبرتة بدا الطبيب بسخرية منى ح، فصورني ونشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت النيابة العامة قد استدعت الضحية في واقعة السجود لكلب داخل أحد مستشفيات محافظة القاهرة للإدلاء بأقواله والكشف عن ملابسات الحادث.

وتعرفت الأجهزة الأمنية على الطبيب المتهم بإجبار ممرضة عجوز على السجود والصلاة على كلبه ، حيث تم التعرف عليه على أنه “عمرو خ” مدير قسم العظام بجامعة عين شمس.

وفسر الممرض ارتكاب الطبيب للواقعة، بأن المتهم كان عنده كلب وتوفي وعندما تحدث معه الطبيب عنه سخر من حديثه، فقام بتصويري بالفيديو الذي تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت النيابة العامة أمرت باستدعاء ضحية واقعة السجود لكلب داخل مستشفى بمحافظة القاهرة، لسماع أقواله لكشف ملابسات الواقعة.

كما ظهر امام الجميع في الفيديو معاتبة الطبيب للممرض على إهانته كلبه ثم يطلب من الممرض الصلاة والسجود للكلب ورفض يلح المجني عليه على الطبيب على بعدم إجباره على ذلك ويعترض ويطلب من الطبيب كهربته بدلًا من ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم