القسم الأدبي

شفان حكيم آغا يبحث إقامة فندق للحيوانات بلا مأوي

متابعة هدي العيسوي
يبحث المخرج والبلوجر شفان حكيم أغا عدد من المشروعات الخيرية مع فريق عمله
لتنفيذها خلال الفترة الحالية، منها إقامة فندق للحيوانات بدون مأوي.
يقول شفان حكيم آغا، لقبي أبي هو أغا، وأعيش في السليمانية وأربيل
أعمل في الإعلام أكثر من 5 سنوات ، أحب برامج الترفيهية والاجتماعية
كما أنني يوتيوبر وبلوجر أكثر من سنتين.

يضيف شفان حكيم آغا، في السابق قمت بعدة أعمال خيرية وارتاح بأعمالي الخيرية
مشيرا إلى أن الموسيقا تعد أكثر شيء يرتاح إليها، وحلمه
فتح فندق للحيوانات الذي ليس لديهم مأوي.

وكان المخرج شفان حكيم آغا، كشف عن تفاصيل أول فيلم عن معاناة أطفال
الشوارع في الوطن العربي بإنتاج مصري عراقي مشترك.

وقال المخرج شفان حكيم آغا : “تظل ظاهرة أطفال الشوارع هى الأكثر اهتماما، وانتبهت السينما والفن بشكل عام، إلى هذه الظاهرة وما يرتبط بها من تسول وبطالة ورذيلة، كما تطرقت إلى عالم الإصلاحيات بكل سلبياته، والأسباب التي تغذي تيار التشرد والإجرام”.

أضاف آغا، أنه جاري اختيار أبطال الفيلم والذي تدور قصته حول مجموعة من الأطفال الأيتام ومعدومي النسب والذين يعانون من التشرد؛ ويواجهون خلال أحداث الفيلم مجموعة من المواقف الصعبة والأحداث المؤسفة
الأمر الذي وصل إلى وفاة بعضهم نتيجة تعرضهم إلى أعمال عنف بالإضافة إلى حوادث التنمر.

وأشار المخرج شفان حكيم آغا، إلى أن الفيلم يقدم في نهايته حلول لكيفية التعامل مع ملف
أطفال الشوارع باعتباره أحد الملفات الشائكة بالوطن العربي.

اختتم شفان حكيم آغا يسلط الفيلم الضوء على دور مؤسسات الدول
للحد من انتشار هذه المشكلة.

يقول شفان حكيم أغا أعمل في الإعلام أكثر من ٥ سنوات ، أحب البرامج الترفيهية و الاجتماعية و الموسيقا هو اكثر شيء مرتاح لدي ، حلمي هو فتح فندق للحيوانات الذي ليس لديهم مأوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم