مقالات وأراء

رجاء بقلمي انتصار حسين

بقلمي انتصار حسين

أيها السجان..
أما آن للعصفور
من فِرار…..
أما حان موعد التحرر
وتحطيم الأسوار
كم كانت أيامه
ليالٍ بلا نهار
وكم طال للحرية
الانتظار….
وضاعت كل الأعمار
والعيون لازالت
ترقُب طلوع الفجر
لازالت تقاوم …مرارة الاختيار

أيها السجااان …كفاااك
كفاااك…. قييداً
كفاك للروح احتكار
أدميتَ المعصم قيداً
والقلب بات في احتضار
أما آن للحرية
أن تدق أبواب الكَرار
أيها السجاااان.. أما تَعِبت
من إطفائك كل الأنوار
فكم أظلمتَ لياليها خوفاً
كم ضيَّقت ساحات الأمل
ألم تمَّل للروح… دمار
كفاااك لوماً…كفااااك
ذاب القلب رجاءاً
والروح أصبحت رُفاتاً
من….. الإنصهار..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم