مقالات وأراء

رثاء قلب

بقلم الشاعرة …
إنتصار محمد حسين
…..

هذا رثائ علي قلبي
فكيف التلاقي من
بعد الرحيل..
أضناني الفراق يا لوعتي
وطال الغياب والقلب
عليل…..
فكيف السبيل لدياره؟
بل كيف أراه…؟
والطريق طويل
فلا تلُم محباً إن
غاب عنك….
بل ..اللوم علي من …
اعتاد الرحيل….
فيا سائلاً مستفسراً
عن سبب البِعاد
انتم من قطعتم
للوصل السُبل
كنتم ظلنا من حر الوجع
راح ظلكم وقَّر الألم

فتحسسوا بالقلب الأثر
جُرحُُ بالعمق غائِرُُ
ذاك اثركم بالقلب
يا ويلتي…
فكيف بالروح
يكون الأثر…
ألم تعلموا أننا ..عمركم

فكيف هكذا عليكم
هان …العُمُر…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم