الأخبار العالمية

رئيس الوزراء السوداني لن نتخذ إجراءات أحادية الجانب بشأن سد النهضة.

 وفي كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك
إنه يعارض أي إجراء أحادي الجانب بشأن مشروع سد النهضة.
وبحسب ما ذكره حمدوك، فإن السودان ملتزم بالتوصل إلى حل سلمي لقضية سد النهضة ويؤمن بعلاقات حسن الجوار
وأبدى استعداده للانضمام مجددا إلى أي جهد يؤدي إلى حل سلمي لنزاع سد النهضة.
وقال حمدوك إن التعبئة الأولية لسد النهضة كان لها تأثير ضار على السودان العام الماضي
وأن هذه هي التعبئة الثانية.
وقال إن حكومتنا أزالت جميع القيود المفروضة على تقديم المساعدات الإنسانية للسكان الذين يعيشون في مناطق الحرب
وأن حكومتنا تسعى جاهدة لتحسين الظروف الأمنية في دارفور بما يتماشى مع الاتفاقات التي تم التوصل إليها.
واعترف بأن إدارتنا الانتقالية تعمل على إرساء الطريق الديمقراطي وسيادة القانون
لكنه حث حمدوك على اتخاذ الخطوات اللازمة لإزالة السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب،والمدرجة الآن في السجلات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم