الأخبار العربيةالتعليم

حكم على مدير مدرسة بالسجن مدى الحياة

 

متابعة: طارق عامر

حكمت محكمة اندونيسية اليوم الثلاثاء على مدير مدرسة داخلية اسلامية بالسجن مدى الحياة لاغتصابه 13 تلميذة على مدى خمس سنوات، بعضهن حوامل وينجبات اطفالا.

 

ووفقا للاتهام، يزعم أن المدير هيري ويراوان اغتصب ما لا يقل عن 13 تلميذة تتراوح أعمارهن بين 11 و14 عاما بين عامي 2016 و2021 في مدرسة البنات في مدينة باندونغ، بمقاطعة جاوة الغربية، أو في الفنادق أو المساكن المستأجرة.

 

جاء في لائحة الاتهام كذلك أن تسع نساء تعرضن للاغتصاب وأنجبن أطفالا نتيجة للاغتصاب.

 

ولم يكشف معظم الضحايا عن تعرضهن للاغتصاب بسبب الخوف من الاضطرار إلى تذكر الحدث المؤلم، وفقا لمسؤولين إندونيسيين، ويعتقد آباؤهم أن إدارة المدرسة الداخلية تشجع بناتهم على أن يصبحن محترمات ومتدينات.

 

وقد تم القبض على ويراوان فى مايو الماضى بعد ان ابلغ والدا احد الضحايا الشرطة بابنتهما عندما عادت الى المنزل من اجازة واعترفا بانها انجبت طفلا مؤخرا .

 

ولم تعلن القضية حتى نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي، عندما بدأت المحاكمة.

 

وأبقت الشرطة القضية طي الكتمان لحماية الرفاه النفسي والاجتماعي للضحايا.

 

وقال رئيس المحكمة، القاضي يوهانس بورنومو سوريو علي: “لقد ارتكب المدعى عليه أعمال عنف وفحش عمدا. وبدلا من توجيه التلميذات، استخدم العدوان أو الخوف من العنف لإجبارهن على ممارسة النشاط الجنسي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم