دين ومجتمع

الميت يبصر و يسمع كما لو كان حيا

كتب دكتور : فوزي الحبال

أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا صلى الله عليه

وسلم عبده ورسوله ،وصدق الله العظيم ،حينما قال ، ” لَّقَدۡ كُنتَ فِی غَفۡلَةࣲ

مِّنۡ هَـٰذَا فَكَشَفۡنَا عَنكَ غِطَاۤءَكَ فَبَصَرُكَ ٱلۡیَوۡمَ حَدِیدࣱ ” سوره ق 22 .

الأشياء التى يراها الميت ،أجابت عنهادراسة لاحقة لجامعة ميتشيجن الأمريكية،

والتي أكدت بشكل تام أن إشارات مركز الإبصار في المخ لحظة الإحتضار تكون

بشكل أقوى بكثير جداً من الإشارات الطبيعية ، و تقارب الإشارات التى يعطيها

مركز الإبصار فى المخ حين التعرض لوميض قوى جداً ،

يبدوا أن الميت يرى حينها أشياء عالية الإضاءة بشكل غير طبيعى.

يراها بوضوح وجلاء تام يفسره الإشارات القوية التى يعطيها مركز الإبصار

فى المخ بأن هناك موجات ضوئية عالية القوة والوضوح يبدوا أن الوميض

هذا و المصحوب بإشارات قوية جداً لمركز الإبصار فى المخ حين الإحتضار،

هو لظهور كائنات نورانية عالية الإضاءة جداً ،بشكل لا يمكن للكائن الحى العادى

أن يراها ،و لكن لا يراها إلا من أصبح بصره اليوم حديد .

الميت يسمع بوضوح تام نبأ وفاته ويسمع البكاء والنحيب ، يسمع الدعوات

وكلمات الوداع ،بل ولو كانت عيناه مفتوحتان حينها

فمن المؤكد أنه يرانا أمامه بكل وضوح .

فجرت جامعة ستونى بروك للطب ومقرها نيويورك واحدة من أكبر المفاجآت ،

ففي دراسة علمية هى الأحدث و الأكثر دقة ، تبين لكبار الباحثين فيها أن توقف

المخ يكون بنسبة تقارب ٩٥ فى المائة ،تشمل كل مراكز رد الفعل و المراكز الحيوية الرئيسية

كالتنفس و النبض و الحركة و غيرها ، لكن مراكز السمع والإبصار على

وجه الدقة تستمر فى إعطاء إشارات لفترات طويلة بعد الوفاة تجاوزت بضع ساعات ،

نفس الإشارات التى تعطيها المراكز نفسها للشخص الحى .

الميت يسمعنا حوله بكل وضوح ، يرانا حوله بجلاء تام، لكنه أصبح حبيس نفسه،

انعدمت عنده الحركة و ردود الفعل، لا يستطيع الرد عليك ، لا يستطيع الحركة تجاهك ،

لكنه يراك و يسمعك تماماً كما لو كان حيا.

أثناء قراءة البحث و مع كل كلمة و إثبات ، يحضرنى موقف رسول الله ﷺ

مع قتلى المشركين فى بدر، وقف ﷺ ينادى يا عتبة بن ربيعة ،

ويا شيبة بن ربيعة ، ويا أمية بن خلف ، ويا أبا جهل بن هشام ،

هل وجدتم ما وعد ربكم حقا ؟

فإنى قد وجدت ما وعدنى ربى حقا .

فقال عمر يا رسول الله أتنادى أقواماً قد جيفوا ؟

فقال ﷺ و الذى نفسى بيده ما أنتم بأسمع لى منهم ، غير أنهم لا يجيبون ،

أشهد أنك رسول الله ﷺ

الميت يرى من حوله ويرى أشياء لا نراها أبداً.

فى بحث من جامعة ميتشيجين أن الإنسان قبيل الموت بلحظات

يرى أشياء مجهولة ،وعندما قام فريق البحث بمراقبة نشاط الدماغ

لدى عدد من البشر لحظة الموت وجدوا نشاطاً غير عادى

فى المنطقة البصرية من الدماغ ،و إشارات بواسطة الأقطاب الكهربائية

لقياس تقلّبات الكهربية فى الدماغ صادرة من عدد من البشر خلال الموت ،

وتبين أن نشاطاً زائداً فى منطقة الإبصار فى الدماغ يدل

على أن الميت يرى أشياء مذهلة تؤدى لحدوث هذا النشاط ،

ولكن لم يتعرف العلماء حينها على نوعية الصور التى يراها

من يشرف على الموت .

و تبين من صور المسح بالرنين المغناطيسى الوظيفي نشاطاً زائداً

فى منطقة الإبصار ، مما يدل على أن الكائن الذى يشرف على الموت

يرى أشياء غريبة لحظة الموت .

يقول الحق سبحانة وتعالي “وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ وَيُرْسِلُ عَلَيْكُمْ حَفَظَةً

حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدكم الموت توفّته رُسُلنا و هم لا يفرطون ” الانعام 61

رُسُلُنا ،هناك وفد على ما يبدوا جاء لاصطحابك إلى عالمك الآخر ،

ويبدوا أن هناك حوارا ما بينهم يختلف باختلاف الميّت فمثلا للظالمين ،

تقول لهم الملائكة ، ” و لو ترى إذ الظالمون فى غمرات الموت والملائكة

باسطوا أيديهم أخرجوا أنفسكم اليوم تُجزون عذاب الهون بما كنتم تقولون

على الله غير الحق و كنتم عن آياته تستكبرون ” الانعام 93

بينما الطيبين والصالحين ” الذين تتوفاهم الملائكة طيبين يقولون

سلام عليكم ادخلوا الجنة بما كنتم تعملون” النحل 32 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم