مقالات وأراء

المفهوم الحقيقي للسعاده

 

نورا

كتبت / نورا علي

 

 

السعادة كلمة بسيطة ولكن ذات تأثير كبير ، فهى كلمة تائهة المعنى عند كثيراً منا ولكنها مرغوبه

يبحث عنها جميع الافراد داخل الأسر و المجتمعات ، يحصل عليها من يقدرها ويسعى إليها ،

هى لا تحتاج سوى بعض الاهتمام واتباع الاصول الدينيه التى حددتها جميع الأديان

لضبط طرق التعامل والمعاملات ..

الشعور بالسعادة يختلف من فرد لآخر فهناك من يربط السعادة بالنجاح وتحقيق الأهداف ،

وآخرون يربطونها بالأشخاص أو الأحداث ، وهناك من يربطها بأماكن او مأكولات ، وهناك من يربطها بالحب أو العمل ،

والحقيقة أن مفهوم السعادة من الأشياء النسبية ولايمكن تحديده لانه يختلف من فرد لآخر كما ذكرت ؛

والأساسي فى السعادة انها متعلقة بالرضا والقناعة فى جميع الأحوال .

كما تحمل السعادة كثير من الفوائد البدنية والنفسية لمن يستمتعون بها، إلا أن الحصول عليها

قد يبدو صعبًا لدى البعض ، فلكى نحصل على السعادة الدائمة لابد من اتباع عدات خطوات بسيطة وسلسه ومنها :-

 

1- السعادة شئ داخلى لا يستطيع فأنت من تستطيع التحكم فيها فمدها دائما بالدعم الذاتى .

 

2- القراءة غذاء العقل و الروح وهما اساس السعادة ؛ فلذلك يجب تحضير وجبة من الكتب بكشل يومى .

 

3- كلما شعر الجسد بالراحة شعرت النفس بالسعادة ؛ فيجب ممارسة عدة تمارين رياضيه بشكل مستمر .

 

4- يومانا ملئ بالمتاعب والضغوط النفسية فالاتصال الروحاني يعمل على تفريغ هذه الطاقات المرهكة ؛ فاحرص على أداء العبادات فى أوقاتها .

 

5- الإنسان اجتماعى بطبعه فيميل إلى التواصل الاجتماعي فيتاثر بالمحيطين به ويؤثر فيهم ؛ فيجب عليه التواصل مع الأشخاص الايجابيين حتى يكونوا دعم له ، ويحرص أن يكون هو الدعم لغيره .

 

6- لا تقارن نفسك بأحد ، فتزيد نسبة الضغائن وتضر نفسك ” لا تشغل نفسك بالآخرين حتى تصل لما تريد أن تكون عليه ”

 

7- الماضى قد انتهى والمستقبل بيد الله فلا تضيع الحاضر بين البكاء على الماضي والخوف من المستقبل .

 

8- تصدقك دائما ببتسمتك ، فيحصل المخ على اشارة بالسعادة فيزيد إفراز هرمون السعادة بالجسم .

 

9- لا تحزن عند فشلك، فأنت مازلت تحاول الوقوف من جديد.

 

10- لا تلعن الظلام، بل بإمكانك أن تقوم بإضاءة شمعة صغيرة تستطيع من خلالها تغيير حياتك إلى الأفضل.

 

وسائل السعادة كثيره فحتى لا اثقل عليك عزيزى القارئ اكتفيت بما ذاكرت واتمنى تطبيقها بشكل عملى حتى تصل إلى السعادة الحقيقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم