الأخبار العاجلة

المغرب.. شمس العرب التي لا تغرب

متابعة: الاخبارية العربية


تألق غير عادي بهزيمة المنتخب البلجيكي وقهر المنتخب الكرواتي وختامها صدارة مستحقة عبر الشباك الكندية لتلحق الكرة العربية في سماء مونديال قطر 2022م بقيادة مغربية، وتضرب موعداً في دور الستة عشر، وشهد استاد الثمامة على انتصار مغربي ثان بالفوز على كندا بهدفين لهدف ليحتل صدارة المجموعة السادسة وخلفه وصيف العالم كرواتيا.

أطلق الحكم البرازيلي رافئيل كلاوس صافرته معلناً بدء لقاء المغرب وكندا ومعها انطلق لاعبو المغرب لتحقيق إنجاز عربي جديد ولم تمض أربع دقائق حتى وضع النجم البارز حكيم زياش بصمته التهديفية بهدف ولا أحلى (د: 4)، وأضاف المهاجم يوسف نصيري الهدف الثاني بعد انفرادة من منتصف الملعب لتسكن الكرة الشباك الكندية كهدف ثان (د: 23)، وقبل نهاية الشوط الأول نجح منتخب كندا في تقليص الفارق بخطأ من اللاعب نايف أكرد (د: 40)، وفي الشوط الثاني استبسل لاعبو المغرب في الذود عن مرماهم وكادوا أن يزيدوا من الغلة التهديفية لولا سوء الطالع الذي لازم النجم عبدالرزاق حمدالله لينتهي اللقاء بفوز المغرب بهدفين لهدف.

وبهذه النتيجة ينفرد منتخب المغرب بصدارة المجموعة السادسة برصيد 7 نقاط من انتصارين وتعادل ليضرب موعداً مع وصيف المجموعة الخامسة في دور الستة عشر.

وعلى استاد أحمد بن علي المونديالي، غادر منتخب بلجيكا ثالث العالم في النسخة السابقة المونديال بعد تعادله السلبي مع كرواتيا وصيفة البطل في النسخة السابقة في لقاء شهد قوة وإثارة من الطرفين ولكن دون أن تهتز الشباك، لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي ويصل منتخب كرواتيا للنقطة الخامسة من انتصار وتعادلين ويحتل المركز الثاني فيما احتل منتخب بلجيكا المركز الثالث برصيد 4 نقاط من فوز وتعادل وخسارة، وسيلتقي منتخب كرواتيا بمتصدر المجموعة الخامسة في دور الستة عشر.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم