الأخبار الخليجية

الكويت: نمو كبير فى التجارة والاستثمار بين الاتحاد الأوروبى ودول الخليج

 

متابعة: نيروز محمد

بحسب وكالة الأنباء الكويتية، فإن جاسم البدوي سفير الكويت لدى بلجيكا ورئيس بعثات الدولة لدى الاتحاد الأوروبي،
وحلف شمال الأطلسي (الناتو)، شهدت التجارة والاقتصاد بين الاتحاد الأوروبي،
ومجلس التعاون الخليجي ارتفاعا ملحوظا منذ اتفاقية التعاون بين الطرفين عام 1988.

على الرغم من التحديات المزدوجة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست)،
ووباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، صرح السفير البديوي أن التعافي يتقدم،
وأن دول مجلس التعاون الخليجي تمثل منطقة مهمة للتجارة والأعمال و الاستثمار،
حيث يعتبر الاتحاد الأوروبي عاشر أكبر شريك تجاري للاتحاد الأوروبي.

وأوضح أنه من خلال الاستمرار في الاستثمار في الشركات والمشاريع الأوروبية،
أظهرت دول مجلس التعاون الخليجي جرأتها وثقتها وطالب البديوي الكتلتين الإقليميتين،
بإطلاق مشاريع تعاونية جديدة لمعالجة الاهتمامات العالمية مثل الرقمنة، والطاقة الخضراء،
والذكاء الاصطناعي، والأمن الغذائي، والرعاية الصحية، والتعليم.

وكشف أن لدى العديد من دول مجلس التعاون الخليجي بما في ذلك الكويت خططا كبيرة للمستقبل،
من خلال عدد من المبادرات الرائدة التي توفر فرصا كبيرة للشركات الأوروبية.

لافتا إلى أن الشراكة الاقتصادية بين الكويت وبلجيكا ستشهد نقلة في المستقبل، مشيرا إلى تطورين هامين،
بالفترة الأخيرة سيؤديان إلى تعزيز العلاقات بين الاتحاد الأوروبي ودول مجلس التعاون الخليجي.

حيث أصدر الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي وثيقة بعنوان (الاتصال المشترك بشأن شراكة استراتيجية مع الخليج)،
والتي تغطي التجارة والاستثمار والأمن والطاقة والسياسة والسياحة والعديد من الموضوعات الأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم