صحة

الطب في مصر القديمه

كتبت/ضحي احمد ع

ضو فريق الباشكاتب للوعي الثقافي والأثري

أنشأ المصريون القدماء الكثير من مدارس الطب فى عواصم الاقاليم،

وانشأت هذة المدارس فى الجهات الاكثر شهرة وعمراناً وكان من بينها مدارس ممفيس

وعين شمس وطيبة وصا الحجر، واختاروا لهذه المدارس أشخاصاً من الموثوق

بهم،كانوا يتخذون الثياب المنسوجة من الكتان الغليظ شعاراً لهم يعرفون به اينما كانوا،

وبسبب انتشار مدارس الطب انتشارت البرديات الطبية فى مصر،

كانت تلك البرديات تعطى تفاصيل عن الامراض،والتشخيص،

والعلاج والذى شمل العلاجات العشبية والجراحه والتعاويذ السحرية،

وكان الطب المصرى يعتمد على التعويذات الدينيه والسحرية، وكانوا يعتقدون ان سبب المرض هو السلوك الحاقد وكان يعتقد ان

الوسيله الاكثر شيوعاً للشفاء هى عن طريق التمائم او التعاويذ السحرية وبعد ذلك اجراء الاطباء العلاجات الطبية اذا لزم الامر ،

ومن البرديات الطبية توجد بردية تورين والذى ذكر فيها أن المصريين القدماء اول من اقاموا بتشخيص الحمل وجنس الجنين.

وبردية لندن الطبيه وهى توجد فى المتحف البريطانى فى لندن،واهم المواضيع الطبية التى وردت بها كتابات عن مشاكل الجلد

والعيون والنزيف وبردية ايبرس وتعتبر إحدى التى تعتنى بمعرفة الاعشاب.

وبالاضافة لبردية إيبرس توجد برديات قديمة مماثلة اخرى مثل كاهون،ادوين سميث، هيرست، بروغش وكان هناك العديد من

البرديات ولكن فقد الكثير بسبب سرقة القبور. وكان إمحوتب يعتبر مؤسس علم الطب فى مصر القديمه.

 

الطب في مصر القديمه

 

https://www.ikbariya.com/

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم