الأخبار العربية

السعودية…تقنية المعلومات إنجاز للمملكة برؤية 2030

بقلم / د. شريف السعيد .

تطور التقنية التكنولوجية في المملكة العربية السعودية لأهداف رؤية 2030 في مجال التكنولوجيا السعودية تدخل عصر الذكاءالاصطناعي

“Artificial Intelligence ”
والذي يعرف بأنه أحد فروع علم الحاسوب حيث ان الأنظمة والأجهزة تحاكي القدرات الذهنية البشرية وأنماط عملها لأداء المهام

والتي يمكن أن تٌحسن من نفسها استناداً الي المعلومات التي تجمعها ومن خصائص ” AI ” القدرة علي التعلم والتحليل والإستنتاج ورد الفعل والقدرة علي إتخاذ القرار السليم في الوقت المناسب .

وتشير التقارير العالمية ان المملكة العربية السعودية في مقدمة الدول التي تنفق في كافة العلوم

والقطاعات وتنمية البنية التحتية للكابلات ومراكز البيانات والتجارة الالكترونية بميزانية ضخمة ويعد ضمن الميزانيات الأعلي عالمياً .

كما تبني المملكة العربية السعودية مبادرة التعليم الرقمي بالإعتماد علي عدة أنظمة إلكترونية وبرمجية متخصصة في التعليم

عن بٌعد و أداء الإختبار وتصحيحها وبرامج آخري برمجية متخصصة في إنترنت الأشياء ( IOT ) INTERNET OF THINGS

هو أسلوب تقني حديث يهدف إلى إستقطاب الأشياء متمثلة بالأجهزة وأجهزة الاستشعار وإيصالها بشبكة الإنترنت لتتراسل البيانات فيما بينها دون تدخل البشر بذلك

, ويكون ذلك تلقائياً في حال تواجد الشيء في المنطقة الجغرافية التي تغطيها شبكة الإنترنت والنظم السحابية ,

كل هذ أصبح أمر واقعي ملموس تهتم بها المؤسسات الإبداعية بالتعاون مع الشركات العالمية

حيث تسعي المملكة جاهدة لأن يكون لديها أجيال متعلمة ومثقفة وواعية , تنشأ علي تعزيز الإبتكارات الحديثة بعيداً عن النظم التقليدية .

فالمملكة اليوم خطت خطوات واثقة نحو تفعيل عالم الذكاء الإصطناعي AIوصولا إلي التطور والأزدهار والرفاهية .

بجانب أنه تم طرح إصدار خدمات 5G وإنشاء هيئة الذكاء الاصطناعي وتعزيز خدمات الإنترنت وتعميم تقنية الثورة الصناعية .

فتسعي المملكة لرؤية 2030 في تقنية التكنولوجيا إلي جعل المملكة العربية السعودية واحدة من الدول الرائدة عالمياً في تكنولوجيا المعلومات

والإتصالات من خلال بناء إقتصاد رقمي قوي قائم علي الحوكمة من الحكومة الرقمية والثورة التكنولوجية الصناعية .

ويبلغ حجم سوق إستثمار تكنولوجيا التحول الرقمي في المملكة حوالي 40 مليار دولار ,

كما أعلنت المملكة عن إستثمار جديد حالياً إضافي الي ما يقرب من حوالي 7 مليار دولار

في تكنولوجيا المعلومات المستقبلية سعياً لتنويع الاقتصاد وتعزيز النمو في جميع القطاعات نحو خطة تنمية التحول الرقمي برؤية 2030.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم