الأخبار الخليجية

السعودية: شركات ترفيه فرنسية تتطلع لفتح مقرات لها في الرياض

السعودية: شركات ترفيه فرنسية تتطلع لفتح مقرات لها في الرياض

متابعة: نيروز محمد

أعربت كبرى الشركات الفرنسية عن اهتمامها بدخول السوق السعودي والاستثمار في قطاعي السياحة والترفيه،
في وقت نمت فيه المملكة إلى وجهة دولية للسياح والزوار من جميع أنحاء العالم،
وذلك بفضل تركيز رؤية 2030 على هذا القطاع الاقتصادي المهم.

جاء ذلك خلال استضافة وفد من أصحاب الأعمال والشركات الفرنسية المتخصصة،
في مختلف مجالات الترفيه من قبل اتحاد الغرف السعودية ممثلاً بمجلس الأعمال السعودي الفرنسي، اليوم الاثنين،
بحضور رئيسي الجانبين في مجلس الأعمال المشترك الدكتور محمد بن لادن،
ولورين الألمانية وعدد من أصحاب الأعمال من البلدين.

وقال رئيس الجانب الفرنسي في مجلس الأعمال المشترك لورون جيرمان،
إن البلدين لديهما علاقات اقتصادية قوية مدفوعة بإرادة سياسة داعمة،
من خلال الزيارات المتبادلة للقيادات والمسؤولين من البلدين.

مشيداً بالتطور اللافت الذي يشهده قطاع الترفيه بالمملكة في ظل رؤية 2030،
والمشاريع الضخمة التي يجري تطويرها في هذا السياق، حيث توفر فرصا استثمارية كبيرة للشركات الفرنسية،
التي يمكن أن تساهم بخبرتها في تطوير هذا القطاع وتحقيق مستهدفاته،
كما يمكن لهذه الشركات فتح مقرات لها في الرياض لتعظيم الاستفادة من تلك الفرص

بدوره نوه نائب رئيس الجانب الفرنسي في مجلس الأعمال المهندس،
فايز العلويط بالتطورات التي يشهدها قطاع الترفيه بالمملكة والفرص،
التي يوفرها للمستثمرين الأجانب، متطلعاً لتعاون كبير في هذا المجال بين البلدين.

قدم الأستاذ ماجد الحكير إيجازاً عن قطاع الترفيه في المملكة استعرض فيه،
أبرز التطورات التي شهدها القطاع خلال السنوات القليلة الماضية بما في ذلك،
مواسم الترفيه والسينما والفعاليات الترفيهية الأخرى، والتي استقطبت ملايين الزوار من الداخل و خارج المملكة.

وإبراز الحاجة إلى شراكة وتعاون حقيقيين في مجال الترفيه حيث سيصبح هناك تعاون بين المملكة وفرنسا،
وستستفيد المملكة من أفضل الكفاءات الفرنسية في هذا الصدد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم