الأخبار العربية

الرئيس الإيراني يتعهد بالثأر بعد اغتيال قيادي في الحرس الثوري

متابعة: سلمى عمرو

تعهد إبراهيم رئيسيى الرئيس الايراني بأن يثأر لدماء قيادي بالحرس الثوري والذي تم اغتياله عصر الأحد في إحدى شوارع

العاصمة طهران.

كما نقلت وكالة أنباء إيرانية حديث للرئيس الإيراني وهو يقول” لا شك أن الاستكبار العالمي متورط في هذه الجريمة”.

وأكد رئيسي  ارتكاب مثل هذه الجرائم “يدل على يأس وعجز الأعداء”.

فيما كلف الرئيس الإيراني الجهات المختصة بمتابعة هذه الجريمة والقبض على مرتكبيها على الفور.

حيث أكد أحد العيان على الواقعة أن عنصران كانا يستقلان دراجة نارية قاما بإطلاق النار عصر الأحد على “حسين صياد” العقيد في الحرس الثوري خلال دخوله إلى منزله، وهذا ما أدى إلى وفاته على الفور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم