الأخبار العالمية

اعصاران قويان في المحيطين الهادئ والأطلسي من سواحل الولايات المتحدة

سامية فتحي

يقترب إعصاران قويان في المحيطين الهادئ والأطلسي من سواحل الولايات المتحدة، ما أسفر عن إطلاق استعدادات واسعة النطاق في عدد من الولايات الجنوبية للبلاد.

وفي المحيط الهادي، أكد مركز الأعاصير الوطني الأمريكي (NHC) اليوم السبت أن إعصار “نورا” الذي يقع الآن على بعد نحو 9958299582239x248993339x248993330 ميلا (370 كلم) جنوبي غربي سواحل المكسيك يزداد قوة وتحول من فئة عاصفة استوائية إلى إعصار (أي فئة أخطر).

ومن المتوقع، حسب توقعات المركز، أن يبلغ الإعصار الذي تصل سرعة رياحه 120 كلم في ساعة سواحل المكسيك في وقت لاحق من اليوم أو غدا، ثم سيتوجه إلى خليج كاليفورنيا غدا الأحد والاثنين.

بالتزامن مع ذلك، تستعد المناطق الجنوبية للولايات المتحدة لوصول إعصار “إيدا” الذي يقترب من سواحل البلاد في جنوب شرقي خليج المكسيك.

ومن المتوقع أن يصبح “إيدا” الذي تصل سرعة رياحه حاليا نحو 130 كلم في ساعة، حسب NHC، عاصفة شديدة الخطورة من الفئة الرابعة لدى بلوغه سواحل أمريكا أواخر الأسبوع الجاري، ما دفع سلطات ولاية لويزيانا إلى إعلان حالة الطوارئ.

وحذرت هيئة الأرصاد الوطنية من أن “إيدا” الذي من المتوقع أن ترافقه أمطار غزيرة وفيضانات عارمة قد يلحق أضرارا واسعة بلويزيانا وولاية ميسيسيبي المجاورة.

المصدر: RT + وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم