الأخبار العالمية

إسرائيل تكشف كيف حفر الأسرى الفلسطينيين نفق «جلبوع» ولم يستخدموا المعالق

كتب | تامر فكرى

وسائل إعلام العبرية أن مسار التحقيقيات مع الأسرى الأربعة، الذين أعيد اعتقالهم فيما يعرف بعملية التحرر
الكبير من سجن جلبوع، أثبت تفاصيل جديدة حول طريقة حفر الأسرى الستة للنفق.
رواية «هآرتس» حول الهروب الكبير
وزعمت صحيفة «هآرتس» أن الأسرى الستة استخدموا الصحون ومقابض القلايات لحفر النفق الذي هربوا منه،
ثم تخلّصوا من «الرمل عبر نظام الصرف الصحي».
وأضافت الصحيفة الإسرائيلية أنه «وبحسب التحقيقات مع الأسرى، فإن الأسير المحررأيهم كممجي _لم يعتقل
حتى الآن_ كان في الزنزانة رقم 14 في السجن، وجرى نقله، كما حدث مع الأسير زكريا زبيدي،
وزعمت أنه انضم إلى الأسرى في الزنزانة رقم 5 الليلة التي سبقت الفرار، ليحل مكان أسير آخر
وأنه لم يوافق على الخروج معهم، حتى لا يتم معاقبته وهو على مشارف انتهاء محكوميّته.
وأضافت الصحيفة العبرية، أن أعمال حفر نفق الحرية داخل أحد زنازين سجن جلبوع شديد بدأت
في نوفمبر 2020، وأن نحو 11 اسيرًا اشتركوا في المخطط .
و وبحسب الصحيفة فإن التحقيقات أظهرت أن عدداً من الأسرى في سجن جلبوع كانوا على علم بالنفق الذي تم حفره،
لكن مخابرات مصلحة السجون فشلت في جمع المعلومات.
كذلك أكدت «هآرتسۑ أنه يجري الآن استجواب خمسة أسرى من قبل الشاباك،
حيث أجريت الحفريات بواسطة الصحون ومقابض القلايات، والتي أصبحت مجارف حفر».
وأشارت الصحيفة إلى أن سائق الشاحنة وعدداً من الأسرى الذين ينفّذون عقوبات من خلال أشغال في السجن أخبروا السجان
أنهم وجدوا كمّيات من الرمال في الأنابيب لكنه لم يأخذ بملاحظاتهم.

وبحسب«هآرتس» توجّه سجّانوا جلبوع إلى جميع الأطراف المعنية بعد تنفيذ عملية الفرار وطلب منها عدم الكشف

عن ملاحظاتهم المتعلقة بـ«استثنائية» الانسداد المتكرّر في أنظمة الصرف الصحي.

 

 

إسرائيل تكشف كيف حفر الأسرى الفلسطينيين نفق «جلبوع» ولم يستخدموا المعالق

إسرائيل تكشف كيف حفر الأسرى الفلسطينيين نفق «جلبوع» ولم يستخدموا المعالق إسرائيل تكشف كيف حفر الأسرى الفلسطينيين نفق «جلبوع» ولم يستخدموا المعالق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم