الأخبار العربية

إجراء جديد بشأن الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

متابعة : علي امبابي
صرحت بعض مصادر الإعلام الدوليه ، مساء اليوم السبت، بأن رئيسي يطالب بفضح ما أسماه
بـ”الجرائم والرذائل الأخلاقية للرئيس العراقي في عهد حزب البعث البائد”، وحلفائه بحق
الشعب الإيراني، خارج الحدود الوطنية ويتم الإعلان عنها على مستوى العالم.
وقد جاءت تلك التصريحات من الرئيس الإيراني خلال استقباله، اليوم، جمعا من عوائل
“الشهداء والمصابين” الذين سقطوا إثر قصف مباراة ملعب كرة القدم في مدينة جوار
بمحافظة إيلام غرب البلاد، بواسطة المقاتلات العراقية في عهد الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين.
واعتبر إبراهيم رئيسي، محافظة إيلام، واحدة من المحافظات الإيرانية الصامدة،
والتي ساعدت، بشكل كبير، خلال فترة الحرب العراقية الإيرانية، أو ما تطلق
عليه إيران حرب “الدفاع المقدس” (1980-1988) في الدفاع عن ثغور البلاد والثورة الإسلامية.
فيما صرح الرئيس الإيراني: “إن إقامة مباراة كرة القدم في مدينة جوار،
في العام 1986، رغم الظروف الناجمة عن الحرب المفروضة، شاهدة
على مدى صمود ومقاومة أهالي محافظة إيلام الذين برهنوا بأنهم
لن يتركوا الساحة أمام العدو إطلاقا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
مرحباً بكم في الإخبارية العربية هل ترغب في تلقي إشعارات بآخر الأخبار؟ لا نعم